ملخص مؤتمر أبل ٢٠١٧/٠٩/١٢

تم الإعلان في مؤتمر أبل السنوي بتاريخ 12 سبتمبر 2017 عن منتجات أبل وهي كالتالي: ساعة apple watch و apple TV وأخيرا الآيفون. ويختلف مؤتمر هذه السنة عن باقي المؤتمرات بقلة المنتجات المعروضة لمثل هذا الحدث السنوي وقد أستهل طوم كوك الرئيس التنفيذي لشركة أبل بداية حديثة عن المبنى الجديد لشركة أبل المحافظ للبيئة ليغطي تلك الدقائق الشاغرة ربما عن المنتجات التي لم يتم تحديثها.

كان أهم إضافة تقنية في المنتج الأول apple watch والذي حقا أبهرني هي بطاقة e-sim الإفتراضية المدمجة مع الساعة بحيث أنها تتيح للمستخدم إستخدام بيانات الأنترنت والإتصال دون الحاجة لقرب هاتف الآيفون، بالإضافة للمزايا الأخرى من تشغيل الموسيقى وقراءة مفصلة لنبضات القلب وإلخ من المزايا المضافة للساعة كونها تربعت على عرش الساعات الأكثر مبيعا في العالم تاركةً خلفها شركة روليكس في المركز الثاني، مع العلم أن الساعة حافظة على سعرها برغم وجود هذا الكم من الإضافات ولا أنسى أن أختم حديثي عن الساعة بحملها معالج يحمل نواتين يعززان قوة أداء الجهاز وجهد أقل للبطارية.

أما المنتج الثاني apple tv فهو الآخر رغم تأخره ركب التقنية في دعم تقنية 4K و HDR إلا أن العودة كانت رائعة بحيث أن الجهاز لم يأتي بدعم تقنيتين وكفى بل تم إضافة معالج الآيباد برو في جهاز apple tv مع حفاظة على السعر السابق. هذا المعالج سوف يعطي إضافة قوية للجهاز لعرض البرامج الرياضية المباشرة في قائمة متعددة المحتوى. أضف الى ذلك المساحة الكبيرة التي سيحصل علها مطوري الألعاب في هذا الجهاز المتعدد المهام الترفيهي.

وأخيراً وليس آخرا نأتي للحدث الأهم في المؤتمر وهو الإعلان للجيل الجديد للآيفون وكانت بداية سيئة وهي إعادة تصنيع بقايا العتاد للآيفون 7 المتراكمة في المصناع وإستبدال خلفية الجهاز من الألمنيوم للزجاج لدعم خاصية الشحن اللاسلكي مع تغييرات طفيفة للشاشة وإضافة شاشة ريتينا HD وتطوير طفيف للكامرات وإضافة معالج سداسي النواة أسرع ب 25% وبعض الإضافات ولا أنسى المسمى الذي ستحمله السلسلة آيفون 8 .

نختم الملخص بالآيفون الإستثنائي بمناسبة مرور 10 سنوات على صنع أول آيفون والذي يأتي تحت مسمى بالآيفون x والتي تعني بالأغريقية الرقم 10 وكما جاء في التسريبات شاشة بحجم 5.8 تغطي واجهة الجهاز تقريبا بدون زر في الأسفل وحذف بصمة الإصبع وإستبدالها ببصمة الوجه مع حواف من الستيل وخلفية زجاجية وشاشةSuper OLED مشبعة الألوان وحساسات في أعلى الشاشة لقراءة دقيقة للوجه لتأمن وتسرع من عملية فتح الجهاز حتى في الظلام ويأتي بلونيني فضي مطفي وأسود مطفي ومعالج أقوى ودقة شاشة 2436*1125 ودعمها لتقنية HDR وكامرة خلفية مزدوجة بدقة 12MP وفتحة عدسة 2.4/F وتفاصيل أخرى من الصعب أن تفهموها إلا للأشخاص المهتمين بتفاصيل الكامرات. وطبعا معالج جديد سداسي النواة وذاكرة عشوائية 3 جيجا وسعة تخزين تبدأ من 64 جيجا ودعم للشحن اللاسلكي والشحن السريع ومقاوم للماء والغبار لمعيار IP67. وتقنية الواقع المعزز(أنصح بمشاهدة فيديوهات) للتعرف على هذه التقنية.

هذه تقريبا مزايا الآيفون إكس فهل يستحق الإقتناء؟

في البداية أنوه أن هذه المزايا جلها موجودة منذ سنوات في أنظمة الأندرويد ولكن الأختلاف هو أنها موجودة في أجهزة أبل وهذا يعني تجربة مختلفة تماما من نواحي عدة السهولة، السرعة الامان، وإستغلال المزايا لوظائف خاصة بمحتوى أبل من برامج وإلخ. فكما تعودنا أن أبل دائما تعيد صناعة الإبتكارات بطريقتها الخاصة مما تعطي تجربة رائعة للمستخدم فمثلا شاشة اللمس موجودة من قبل الآيفون ولكن لم تكن بتلك الرصانة والعملية في الإستخدام وهذا الأمر ينعكس على برامج وتقنيات أخرى فليس المعيار وجود هذه التقنيات سابقا في أنظمة وأجهزة أخرى بل أداء وعملية هذه التقنيات. أضف إلى ذلك إلى أن مستخدمي الآيفون الذين تعودوا على هذا النظام هم المعنيون في الدرجة الأولى في التغيير على عكس مستخدمي الأندرويد الذين لا حاجة لهم لتغيير هواتفهم إلى الآيفون إكس وفي النهاية المنتجات ليست حكرا على شركات بعينها فكل فئة في هذا العالم لها من يستهدفها وشخصيا أنصح لمن يملك المال بتغيير هاتفه الآيفون إلى الآيفون إكس أما الذي يمتلك هاتف بنظام أندرويد ومستمع مع نظامه فأنصحه هو الآخر بالأبقاء على أستخدام هاتفه إن كان يملك هذه المزايا .

Advertisements

الكاتب:

مهندس شبكات ومعرف الحاسب الآلي وكاتب هاوي في التقنية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s